ظاهرة اختلاف الروايات و معالجة المحدثين لها

اختلاف الروايات

  • saleha batool IIUI ,PhD Student/Visiting Faculty

Abstract

ظاهرة اختلاف الروايات و معالجة المحدثين لها

 

فقد سخر الله علماء هذه الامة للدفاع والذب عن سنة نبيه فقاموا ببيان الصحيح من السقيم كما عالجوا ظاهرة الاختلاف معالجة دقيقة مع ذلك فان أعداء الاسلام مشغولين بدون ملل باثارة الشبهات والطعون منها أنهم يثيرون الشبهات من خلال التعرض على الاختلاف في الروايات الحديثية وانهم لا ينجحون في ذلك

فقد يختلف الرواة في رواية الحديث الواحد فيروونه على أوجه مختلفة ويختلفون في سند الحديث أو متنه أو فيهما معاً و قد يخالف بعضهم بعضاً في الرفع و الوقف أو بزيادة راوٍ في الاسناد أو نقصانه   وكذلك يخالف ألفاظ بعضهم عن بعض في متن الحديث.والسبيل لمعرفته  النظر في طرق الحديث وسبر أحوال الرجال الواردة أسماؤهم في هذه الروايات  المختلفة ومعرفة أحوالهم و درجاتهم من الضبط عموماً و في شيوخهم الذين اختلفوا عليهم خصوصاً.

و سأتكلم في هذا البحث عن ظاهرة الاختلاف مبينا فيه أهمية معرفة الاختلاف وأسباب ظهور الاختلاف في المرويات  وصور الاختلاف و كيفية معالجة الاختلاف.

References

Dr Suhail Hassan
Associate Professor
Faculty of Usuluddin IIUI

Dr Fath ur Rehman
Associate Professor
Faculty of Usuluddin IIUI

Dr Taj Afsar
Associate Professor
Faculty of Usuluddin iiui
Published
2021-06-28